عبدالجليل لـ”العربية”: انتخابات ليبيا في 19 يونيو

2012 05 26
2012 05 26

أكد رئيس المجلس الانتقالي الليبي، مصطفى عبدالجليل، في تصريحات خاصة لـ”العربية”، اليوم الأربعاء، أن “الانتخابات الليبية ستجرى في 19 يونيو/حزيران القادم”، متعهدا بالاستقالة حال عدم إجرائها. وقال إنه لن يقبل أن يكون على “رأس مجلس وطني غير منتخب”.

ونفى بشدة أن يكون قد تعهد بالاستقالة من رئاسة المجلس الانتقالي حال تحرير طرابلس.

وشدد على قدرة النظام الليبي الجديد على فرض السيطرة الأمنية على الانتخابات، وقال إنه “سيتم وقف الانتخابات في أي منطقة تشهد اختراقات أمنية”.

وأعلن أنه “صدرت الأوامر بإطلاق النار على أي عناصر تخرق الأمن في المناطق الليبية”، التي شهدت مؤخرا سقوط العشرات من المدنيين في اشتباكات دامية بين القبائل.

وأضاف “سنقاتل الفئة التي تبغي.. ومن يخرق وقف إطلاق النار سيتم التعامل مع بالقوة… ومن يُعرض المدنيين للخطر، سيتعرض للخطر”.

وذكر أن الاشتباكات بين القبائل “من إرث معمر القذافي الذي زرع الفرقة بين القبائل”، وأوضح أن “التخلص من إرث القذافي سيكون صعبا للغاية حتى في غضون خمس سنوات”.

وأعلن الجيش الليبي اليوم الأربعاء مدن زوارة والجميل ورقدالين في الغرب مناطق عسكرية، وقال إنه سيعمل على الحد من دخول وخروج الأسلحة إليها، ومن ثم الاستعداد للبدء في حملة عسكرية لفرض السيطرة على هذه المدن.

وكان 26 شخصا على الأقل قتلوا اليوم في زوارة غرب البلاد بعد تجدد المعارك بين مسلحين من قبائل متناحرة.

وبحسب مصادر محلية، فإن الجيش الوطني الليبي حاول التوسط لوقف إطلاق النار, فيما سبق لوزير الداخلية الإعلان عن إرسال تعزيزات عسكرية لضبط الوضع الأمني في زوارة التي اندلعت بها الاشتباكات بعد سبها.

وإلى ذلك، أكد رئيس المجلس الانتقالي أنه من “حق العائلات المؤيدة للقذافي، والتي نزحت من البلاد، العودة إلى منازلها بشرط عدم التصرف في ملكيات تلك المنازل”، مشيرا إلى أن أرباب تلك العائلات من أنصار القذافي “سيخضعون لمحاكمة عادلة”.

وطالب كافة المواطنين الليبيين بالعمل على حماية مكتسبات الثورة.

طرفاية24