بان كي مون: المعارضة تسيطر على مدن عديدة في سوريا

2012 05 26
2012 05 26

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في تقريره الأخير بشأن الوضع في سوريا، أن المعارضين لنظام الرئيس بشار الأسد يسيطرون على أجزاء “كبيرة” من مدن سورية عدة.

وفي هذا السياق أشار إلى أن بعثة مراقبي الأمم المتحدة التي جرى نشرها لمراقبة خطة لوقف إطلاق النار لفتت إلى أن مناطق كبيرة في بعض المدن لا تزال تخضع على ما يبدو لسيطرة فعلية من جانب عناصر المعارضة.

وقال في التقرير الذي رفعه إلى مجلس الأمن الدولي إن جهود الأمم المتحدة لحل الأزمة حققت “تقدما ضئيلاً”. كما أشار إلى أن المراقبين الدوليين في سوريا لاحظوا “دماراً مادياً كبيراَ” في البلاد.

إلى ذلك، أضاف أن حجم وتطور أساليب بعض الهجمات التفجيرية التي وقعت في سوريا في الآونة الأخيرة يشير إلى أن جماعات إرهابية متمرسة تقف وراءها. كما دعا الدول إلى عدم تزويد أي من طرفي الصراع في سوريا بالسلاح.

واستعرض في تقريره الصراع المستمر منذ 14 شهرا والذي يتخذ طابعاً عسكرياً على نحو متزايد، وشدد على أن الوضع العام في سوريا لا يزال خطيراً للغاية، ولم يحدث سوى تقدم محدود بشأن بعض الأمور.

وأضاف أن هناك أزمة مستمرة بشأن الجماعات التي تتسم بالعنف المنتظم وبشأن تدهور الأوضاع الإنسانية وانتهاكات حقوق الإنسان واستمرار المواجهات السياسية. كما تابع قائلاً إن الجيش السوري لم يتوقف عن استخدام أسلحته الثقيلة في الكثير من المناطق ولم يسحبها.

كما لفت إلى أن أفراد بعثة مراقبي الأمم المتحدة سمعوا في عدة مناسبات صوت قصف لمراكز مأهولة بالسكان أو شاهدوا أدلة على حدوثه. وقال إن هناك زيادة في القصف في سوريا، وخاصة في دمشق وحماة وحلب وادلب ودير الزور.

وأضاف أن تطور القصف وحجمه يدلان على مستوى مرتفع من التمرس، ما يشير إلى ضلوع جماعات إرهابية راسخة. لكنه لم يذكر بالتحديد عن أي جماعات يتحدث.

وحذر الدول من تقديم مساعدات عسكرية لأي من الجانبين. وقال إنه يتعين على أولئك الذين قد يفكرون في دعم أي طرف بالأسلحة أو التدريب العسكري أو المساعدات العسكرية أن يعيدوا النظر في هذه البدائل للوصول إلى وقف مستمر للعنف.

يذكر أن دبلوماسيين غربيين في نيويورك أشادوا بتقرير السفينة الروسية الذي أعدته “العربية” ووصفوه بأنه جدير بالثقة. أما فحوى التقرير فيشير إلى أن سفينة شحن روسية تحمل أسلحة في طريقها إلى سوريا ومن المقرر أن تصل إلى أحد موانئها في مطلع الأسبوع.

طرفاية24