شفيق: لامكان لإعادة إنتاج النظام السابق بعد الثورة

2012 05 26
2012 05 26

قال الفريق أحمد شفيق مرشح جولة الإعادة في الانتخابات الرئاسية المزمع اجراؤها يومي السادس عشر والسابع عشر من شهر يونيو حزيران القادم خلال مؤتمر صحافي، أتعهد ببداية عصر جديد لمصر ولا مكان لإعادة إنتاج النظام السابق، مؤكدا على أنه سيحافظ على الثورة وحقوق الثوار، وأن مصر لن تعود إلى الوراء، وشدد على أنه لن يعمل على إقصاء أحد وليس هناك خصومة مع أي فصيل سياسي.

وأشار شفيق خلال المؤتمر بأن الثورة اختطفت من الشباب الذين كانوا هم الوقود الحقيقي لها، مؤكدا على أنه سيسعى على إعادة ثمارها إلى أيدى الشباب، حيث قال شفيق إنني أتعهد تجاه شباب كل الأحزاب والى الذين لم ينضموا الى أي كيان سياسي، وحركة شباب 6 أبريل، بأن يكون لكم موقع الصدارة في الجمهورية الجديدة.

وأضاف شفيق: “إنني سأعمل على توفير فرص العمل، وتطوير التعليم، وتوفير الرعاية الصحية، بالإضافة الى بناء مصر كدولة مدنية حديثة”.

وتابع شفيق ، أن الجيش رعى الثورة وكان بمثابة الحارس الأمين للتحول الديمقراطي الذي لم يجد أرضا خصبة وأن مصر كانت تتعطش لمثل هذا التحول”.

ورداً على سؤال حول عدم حصوله على أصوات كافية من المحافظات الحدودية المصرية، في سيناء والصحراء الغربية، أوضح شفيق أن تلك المحافظات من ضمن أولويات برنامجه الانتخابي، ونوه إلى أن أول قراراته ستكون استكمال الهوية المصرية لأبناء سيناء والصحراء.

واعترف شفيق بالقصور في حق هذه المحافظات أثناء حملته الانتخابية، وعزا ذلك إلى ظروف خاصة ألمت به وحالت دون زيارة تلك الأماكن.

وفيما يتعلق بالتصريح الذي تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، حول قول شفيق “للأسف الثورة نجحت” نفى ذلك وقال إن تصريحه تم اقتطاعه، ولم يعرض كاملاً.

هذا ووجه شفيق الشكر الى كل المتنافسين في جولة الانتخابات الأولى، مضيفا لقد اجتهدنا جميعا من أجل هذا البلد.

طرفاية24