“الإخوان” تدرس تشكيل فريق رئاسي بين 3 مرشحين

2012 05 26
2012 05 26

يدرس مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين، بالتنسيق مع حملة محمد مرسي مرشحا للرئاسة، تشكيل فريق رئاسي من مرسي وأبو الفتوح وصباحي، لخوض مرحلة الإعادة في مواجهة أحمد شفيق، بحسب ما كشف عنه الدكتور يوسف طلعت، المنسق الانتخابي لحملة الدكتور مرسي بالبحيرة.

وقال طلعت إن النتائج التي حققها «شفيق» في انتخابات الجولة الأولى «كشفت بوضوح أن تنظيم الحزب الوطني، وأمن الدولة عادا للعمل بقوة مرة أخرى، وهو ما يستوجب أن تتوحد جميع القوى السياسية»، مشيرا إلى أن هناك تيارا عريضا داخل جماعة الإخوان يدعم هذا الاتجاه ويطالب بأن تؤسس الجماعة لاصطفاف وطني ضد عودة من ثار عليهم الشعب وأسقطهم، إلى سدة الحكم مرة أخرى، «انطلاقا من المسؤولية الوطنية للجماعة، ولأن المرشح الوحيد المحسوب على تيار الثورة في جولة الإعادة هو مرسي».

وأضاف طلعت في حديث لـ”الشروق” المصرية أن هناك اتصالات أجريت بالفعل، بشكل غير رسمي، بين قيادات إخوانية وحملات المرشحين المحسوبين على تيار الثورة، لـ«جس النبض»، ودراسة ردود الأفعال مع حملات المرشحين، واصفا نتائج هذه الاتصالات بالإيجابية والمبشرة. وأوضح طلعت أنه من المنتظر، في غضون ساعات وبعد إعلان النتائج بشكل رسمي، تشكيل لجنة من الجماعة وحزب الحرية والعدالة، للتواصل مع القوى السياسية وحملات المرشحين الرئاسيين ممن خرجوا من السباق الانتخابي، مشيرا إلى أنه في حال نجاح هذه الاتصالات فسيخوض مرسي الإعادة كمرشح لقوى الثورة.

يأتي ذلك فيما نفت حملة المرشح الرئاسي عبدالمنعم أبو الفتوح ما تردد عن دعم المرشح الذي خرج من الجولة الأولى لمرشح حزب الحرية والعدالة محمد مرسي في جولة الإعادة.

طرفاية24