استقالة الأمين العام للحزب الحاكم في الجزائر

2016 10 23
2016 10 23

أعلن الأمين العام للحزب الحاكم في الجزائر، جبهة التحرير الوطني “الأفلان”، عمار سعداني، استقالته رسمياً من قيادة الحزب العتيد، السبت خلال اجتماع اللجنة المركزية، عازياً أسباب الاستقالة إلى ظروفه الصحية. وخلف سعداني، السيناتور والوزير الأسبق وعضو المكتب السياسي في الحزب، جمال ولد عباس، على رأس الحزب لمدة شهر لحين انتخاب الأمين العام الجديد، طبقا للقانون الداخلي، ووفقاً لقاعدة الأكبر سنا. وتداولت في وقت سابق أنباء حول اعتزام جهات عليا، ممثلة في رئيس الجمهورية بصفته رئيساً للحزب، إبعاد سعداني من قيادة “الأفلان”، بعد سيل الاتهامات التي أطلقها قبل أيام بحق عبدالعزيز بلخادم، الأمين العام السابق للحزب والجنرال محمد مدين المعروف بالجنرال توفيق مدير المخابرات السابق، وأبرزها تهمة الولاء لفرنسا.