هادو…هما المسؤولين ديال بصح…برافو عامل إقليم آسفي “الحسين شاينان”

2016 10 18
2016 10 18

في بادرة إنسانية رائعة ، كشفت عائلة الطفلة “رانيا الطاهري” أن عامل إقليم آسفي السيد “الحسين شاينان “والذي كان يشغل منصب الكاتب العام لعمالة  إقليم طرفاية  تبرع بمبلغ 50000 ألف درهم من ماله الخاص ، للمساهمة في علاج الطفلة رانيا . و قد سلمهم المبلغ مدير ديوانه السيد “ميمون خويا موح ” الذي قام بزيارة شخصية لمنزل الطفلة رانيا نيابة عن السيد عامل إقليم آسفي ، و أبلغهم أن السيد العامل يتابع و بشكل كبير قضية الطفلة رانيا ، ويسعى جاهدا إلى إيجاد حلا لمشكلتها ، و العمل على إجراء العملية في أقرب وقت ممكن . في حين أن برلمانيون و سياسيون بآسفي، صرفوا مئات الملايين لشراء الأصوات، واستجداء الناخبين، في مسلسلات ضجرها عموم المغاربة، ولكنهم اليوم عاجزون تماما، رافضون أن يكونوا مساهمين في فعل الخيرات، وإنقاذ حياة الطفلة رانيا ، كرفضهم لأن يكونوا صوتا للتنمية، صوتا للعدالة الحقة، وليسوا اصواتا للارتزاق السياسي. وتجدر الإشارة أن رانيا البالغة من العمر 10 سنوات هي الخامسة في العالم و الأولى في المغرب التي اصيبت بمرض ( le mésothéliome ) الخبيث الذي يتطلب إجراء عملية جراحية عاجلة بفرنسا بمبلغ 45 مليون سنتيم ، وهذا ما عجزت عنه عائلتها .

وفي ذات السياق علمت بريد الصحراء من إحدى الصفحات الفيسبوكية المهتمة بأخبار و قضايا فريق أولمبيك آسفي ، أن المكتب المسير لفريق أولمبيك آسفي فرع كرة القدم ، قرر كمؤسسة مواطنة تخصيص نسبة 50% من مداخيل مقابلة نصف نهاية كأس العرش، و التي ستجري بين فريقي أولمبيك آسفي و الدفاع الحسني الجديدي، يوم الأربعاء القادم على الساعة السادسة مساءًا بملعب المسيرة بآسفي ، لعائلة الطفلة رانيا التي أصيبت بالمرض الخبيث و النادر، كمساهمة بسيطة تخفف من مصاريف علاجها.