طرفاية :عامل الإقليم يترأس مراسيم دفن جثمان المقاوم عبد الوهاب الفيلالي العلوي

2016 10 17
2016 10 17

ترأس عامل إقليم طرفاية السيد جمال الريس  ومنتخبي الإقليم وشيوخ الكوركاس وأعيان القبائل الصحراوية مراسيم دفن جثمان المقاوم عبد الوهاب الفيلالي العلوي أحد أعيان الصحراء و الأول من الوطنيين المخلصين للوطن وللعرش العلوي المجيد، وأحد مؤسسي جيش التحرير بالأقاليم الجنوبية للمملكة. 

وكان الراحل من بين رجالات التحرير الذين دافعوا وجاهدوا بالغالي والنفيس، وبالمواقف الصلبة والتاريخية، عن مغربية الصحراء منذ نعومة أظافره، وكان غداة استرجاع طرفاية من بين رجالات السلطة الذين ساهموا في توطيد دعائم الإدارة المحلية، وشارك في العديد من المؤتمرات الإقليمية والدولية المتعلقة بالدفاع عن الوحدة الترابية.

كما كان من الأعيان والمسؤولين الذين شاركوا مشاركة فاعلة في المسيرة الخضراء، حيث قام من موقع قيادته بتعبئة وافدي المسيرة، دفاعا عن حوزة الوطن وثغوره، وعضوا فاعلا بالمجلس العلمي بمدينة طانطان، وعضو أسرة المقاومة وجيش التحرير.

وينتمي الفقيد، وهو من مواليد سنة 1938 بالجماعة الترابيةللحكونية باقليم طرفاية، الى قبيلة الشرفاء فيلالة العلويين. نشأ في بيت عرف بالصلاح والولاية فوالده سيدي عبد الله القاضي ذائع الصيت بالصحراء، وجده الشيخ سيدي بوبكر القطب الرباني مؤسس زاوية الحكونية ّ”الحق و النية”، وهو من رجالات التصوف المشهورين بالمنطقة الجنوبية للمملكة ومن ذرية المولى احمد بن مولاي الشريف.