حمـاس: لا وجود لأي لجنة تضامن مع البوليساريو بقطاع غزة

2016 10 01
2016 10 01

نفت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، بشكل قاطع وجود أي “لجنة للتضامن مع الشعب الصحراوي” (البوليساريو)، في قطاع غزة، وأكد أن الشعب الفلسطيني لن يكون طرفا في أي خلافات بين الجزائر والمغرب، أو بين أي دول عربية أخرى.

وقال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية “حماس” صلاح البردويل” في تصريحات خاصة لـ “قدس برس”، تعليقا على خبر نشرته صحيفة جزائرية اليوم الجمعة عن تشكيل “لجنة للتضامن مع الشعب الصحراوي تتخذ من غزة مقرا لها”: “نحن ننأى بأنفسنا وبمقاومتنا عن أي خلافات عربية ـ عربية، إحترامنا للأطراف العربية ولأنفسنا لا يسمح لنا بذلك، وليس لدينا متسع من الوقت لمثل هذا”.

وأضاف: “لا نسمح ولا يوجد لدينا في غزة أي توجه من هذا القبيل، ولا توجد لدينا أي جمعيات أو لجان بهذا الإسم، هذا هراء وغير موجود إطلاقا”.

وتابع: “احترامنا للجزائر والمغرب ولكل شعوب المنطقة العربية والإسلامية كبير، في دعمهم وإسنادهم لقضيتنا”، على حد تعبيره.   

وكانت صحيفة “الخبر” الجزائرية، قد نشرت خبرا اليوم الجمعة عن تشكيل لجنة للتضامن مع الشعب الصحراوي في قطاع غزة، وقالت بأنها عقدت إجتماعا لها الأسبوع الماضي وأنها تضم 18 عضوا نصفهم فلسطينيون والنصف الآخر من الصحراويين.

ونشرت الصحيفة بيانا قالت بأنه صادر عن الإجتماع التأسيسي لهذه اللجنة يكشف عن أهدافها، وهي “التضامن مع الشعب الصحراوي والتعريف بالقضية الصحراوية في الساحة الفلسطينية أولا والعربية ثانيا وفي المحافل الدولية والعربية، والتعاون الإيجابي مع مختلف اللجان التضامنية في العالم مع القضية الصحراوية”، وفق الصحيفة.