المغرب يضع اللمسات الأخيرة على طريق قندهار

2016 09 10
2016 09 10

بريد الصحراء/ طرفاية

أفادت مصادر متطابقة، أن السلطات المغربية تشرف على وضع اللمسات الأخيرة علي طريق “قندهار” حتى الحدود الموريتانية وأن الشركة المكلفة بتعبيد الطريق وضعت الإسفلت الأسود، منهية بذلك حرب الصور الذي لجأت إليها جبهة “البوليساريو”، لتضليل الرأي الدولي.

ويأتي هذا التطور الجديد، بعدما توالت خرجات ممثلي بان كي مون، الأمين العام للأمم المتحدة، حول الوضع بمنطقة الكركات الحدودية بين المغرب وموريتانيا، حيث يشيد المغرب طريقا بين البلدين، لتسهيل عمليات العبور والتبادل التجاري، وفي الوقت نفسه القضاء على جميع أنواع التجارة الممنوعة ومنها تهريب المخدرات التي يشرف عليها “قياديوا الجبهة”.

وفي ذات السياق، قال ستيفان دوجاريك التحدث باسم الأمم المتحدة في ندوة صحفية بمقر الأمم المتحدة إن الوضع يبقى متوترا في منطقة الكركات في جنوب الصحراء، حيث تتقابل قوات الأمن المغربية وقوات البوليساريو وجها لوجه مع مخاطر وقوع مواجهة.

 

وأشار إلى إن هؤلاء المسلحين من المعسكرين يتمركزون في مواقعهم على بعد نحو 120 متر من بعضهم البعض رغم جهود وساطة تقوم بها بعثة الأمم المتحدة في الصحراء.